اعلان

تحدير من المركز الاعاصير في امريكا، إعصار جديد قد يضرب سواحل المغرب في الأيام القادمة



التحليل السياسي:
حذر المركز الوطني الأمريكي للأعاصير، اليوم الأحد 10 شتنبر، من أنه خلال الـ48 ساعة القادمة، ستتكون أعصاير جديدة قوية قادمة من جزر “كاب فيردي” (الرأس الأخضر) في قارة أفريقيا.

وتبين أن الأعاصير الأربعة “إرما، هارفي، خوسيه، كاتيا”، مصدرها واحد، وولدت على الجانب الآخر من المحيط الأطلسي، بالقرب من دولتي السنغال وموريتانيا و المغرب.
وكان مقطع فيديو نشرته قناة “تيك إنسايدر” على موقع “يوتيوب”، كشف، في وقت سابق، أن كل الأعاصير التي تضرب الولايات الأمريكية تأتي من مكان واحد، ومصدرها نقطة في ساحل غرب أفريقيا بالقرب من الرأس الأخضر.
يذكر أن منطقة المحيط الأطلسي القريبة من سواحل الولايات المتحدة حاليا تشهد ثلاثة أعاصير في آن واحد وذلك لأول مرة منذ العام 2010




ليست هناك تعليقات

المشاركات الشائعة