من الاخوان المسلمين الى الإخوان البرلمانيين: عائلات حزب العدالة والتنمية تسيطر على البرلمان وتوقع إنشاء فرق عائلية بدل فرق برلملنية للترافع في التشريعات والقوانين



التحليل السياسي:

يستعد حزب العدالة والتنمية لإنشاء فرق عائلية بدل فرق برلمانية للترافع حول القوانين والتشريعات، ويعزز هذا القرار تمكن عائلات وأسر تابعة لحزب العدالة والتنمية للوصول الى البرلمان مجتمعة، وسقط حزب العدالة و التنمية بدوره فيما يسمى بـ”الريع العائلي” الذي جعل المغاربة ينفرون من السياسة و الإنخراط في الأحزاب السياسية حيث “أغرق” الحزب المؤسسة البرلمانية بزوجات و أصهار و أخوات و أقرباء قيادات الحزب.
وحسب ما أورده موقع ونقة 20 فإن النائب البرلماني عن مدينة الحاجب و الكاتب العام لشبيبة العدالة و التنمية “خالد البوقرعي” أستطاع إدخال زوجة صهره “محمد خوجة” المسماة “ماجدة بلعربية”.
والتحقت بركب “الريع العائلي البرلماني” رئيسة مقاطعة السويسي “سعاد الزخنيني” و هي زوجة شقيق “ادريس الأزمي” وزير الميزانية و عمدة مدينة فاس .
أما عمدة الدار البيضاء “عبد العزيز العماري” فقد دافع عن دخول قريبته “سعاد العماري” التي ترشحت الى جانب شقيقتها “جميلة العماري” وهن معاً قريبات الوزير و العمدة “العماري”.
البرلمانية “فاتحة الشوباني” شقيقة الوزير السابق و رئيس جهة درعة تافيلالت “لحبيب الشوباني” بدورها ولجت البرلمان كما الحق وزير التجهيز “الرباح” صهره”أحمد الهيقي” فيما ولج كل من  “الفاطمي الرميد” و “رقية الرميد” شقيقا وزير العدل “مصطفى الرميد” البرلمان.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/