بعد أن ساهمت في تكليخ الشعب وفي بقائه على الكرسي: بنكيران يتبرأ من "كتائبه" الالكترونية على الفايسبوك، ويصفهم بأقبح النعوت




التحليل السياسي:
انتقد عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ما تروجه بعض الصفحات الفيسوكية التي يتم نسبتها لأعضاء أو متعاطفين مع الحزب ، من قبيل ما تنشره صفحة في الفيسبوك تسمي نفسها "فرسان العدالة والتنمية" وغيرها من الصفحات، والتي ينعتها خصوم البجيدي ب" الكتائب الالكترونية" للعدالة والتنمية.
وتابع بنكيران، خلال لقاء جمعه ببرلمانيي المصباح، صباح اليوم الجمعة، بالمقر المركزي للحزب بالرباط،" إن كل ما يُكتب في هذه الصفحات يستغل أسوأ استغلال ونحن ندفع ثمنه بصورة لا تتخيلونها، وبسببه تتعقد الأمور بطريقة كبيرة". وتساءل رئيس الحكومة قائلا:"كيف نفهم ما يقومون به وما ينشرونه، أليست لهم ثقة في الحزب وفي قيادته وفي أمانته العامة؟.
وناشد "بنكيران"، المشرفين على هذه الصفحات على الفيسبوك قائلا:"عليهم التوقف حالا عن هذه الأمور التي يروجون لها"، مشددا على أنه لا يعرفهم ولا يعرف من يحركهم.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/