أتباع حزب رئيس الحكومة “العدالة والتنمية” يُوزعون أموالاً لشراء أضاحي العيد، استعداداً للانتخابات،




التحليل السياسي
أصدر تحالف فيديرالية اليسار بلاغا دعا فيه وزارة الداخلية بالتدخل، عقب ما قال أنه ضبطٌ لأتباع حزب رئيس الحكومة “العدالة والتنمية” وهم يُوزعون أموالاً لشراء أضاحي العيد، استعداداً للانتخابات.
ويُضيف البلاغ، الدي أصدره أمس الثلاثاء 6 شتنبر، مكتب فرع الحزب الاشتراكي الموحد بسيدي سليمان حول الحملات السابقة لأوانها التي يعرفها إقليم سيدي سليمان والتي كانت موضوع مراسلة ثانية الى عامل إقليم سيدي سليمان للتنبيه.
وقال الحزب “الاشتراكي الموحد” في بلاغ التنبيه الموجه لعامل الاقليم، أن حزب رئيس الحكومة، شرع في القيام بخروقات خطيرة، حيث عمد الى استغلال اقتراب مناسبة عيد الأضحى من طرف احدى الجمعيات المحسوبة على العدالة والتنمية والتي ضبطت يوم الثلاثاء 6شتنبر 2016 وهي توزع مبالغ مالية على المواطنين لاستمالة أصواتهم.
واشتكى الحزب، الدي قاد خلال الانتخابات الجماعية الأخيرة “أنضف حملة انتخابية”، استمرار القيام بالحملة الانتخابية السابقة لأوانها من طرف رئيس المجلس البلدي لمدينة سيدي سليمان من خلال دعوته لبعض الجمعيات لعقد اجتماع معها يوم الثلاثاء6 شتنبر 2016 للتأثير عليها واعطائها ووعودا بالدعم المالي من المال العام ، وهو ما كان موضوع مراسلة سابقة من طرف حزبنا الى عامل الاقليم.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/