استمرار الزلازل في الحزب: فرع الشاون يَنْظم الى قائمة المتمردين على بنكيران، واتهامات بالمحابات والقفز على المقررات العامة للفرع لصالح مقربين من القيادة



التحليل السياسي:
نقلت مصادر محلية متطابقة، خبر مفاده أن فرع حزب “العدالة والتنمية” في الشاون يعيش غلياناً كبيرا، حيث بادر ما يقارب العشرات من المستشارين الى التضامن مع “السليماني” أبرز القياديين بالحزب، بعدما تفاجؤوا بانفرادية القيادة المركزية وفرض “الشليح” وكيلاً للائحة الحزب في الشاون.
واعتبر أنصار “السليماني” هذا الإجراء مخالفا للديموقراطية التي ينادي بها الحزب وقد قامو بإعداد استقالاتهم حيت يعتزمون ارسالها الى الرباط، وسيعلنون عنها خلال الساعات القليلة المقبلة، مُتهمين الأمين العام “عبد الاله بنكيران” بالاستبداد وفرض أشخاص معيننين بَدَل الذين تمت تزكيتهم داخل الروح المحلية.
هذا ومن المرتقب أن تعرف فرووعا أخرى للحزب نفس الإحتقان بالنضر الى رغبة بنكيران الإستمرار في فرض اشخاص مقربين منه ومن الزعامات التاريخية كزوجاتهم وأبنائهم على رأس اللوائح الإنتخابية فيما يكتفي دور نشطاء الحزب في ترديد الشعارات والإنخراط في الكتائب الحزبية على الفايسبوك.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/