الحكومة تبيع السردين بــ40 درهم ‘فيما تِِكد الفاو’ بأن المغرب في المرتبة 17 من حيث إنتاج الثروة السمكية




التحليل السياسي:
مفارقة غريبة تلك التي يعرفها المغرب في مجال الثروة السمكية حيث وضعه آخر تقرير لمنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) في المرتبة 17 من حيث إنتاج الثروة السمكية، بإنتاج قدر حسب إحصاءات رسمية لسنة 2014، ما يفوق مليونا و350 ألفا و205 أطنان.
لكن المفارقة تكمن في أن مدناً ساحلية معروفة بصيد السمك تعرف ارتفاعاً صاروخياً يستحيل للمواطن معه تذوق الثروة السمكية المغربية حيث وصل ثمن كيلوغرام واحد لسمك السردين مثلاً في مدينة الحسيمة الساحلية لـ40 درهم وهو ما أثار حنق و سخط المواطنين.
وحسب تقارير مهنية فإن المغرب يصدر نحو الخارج 40 % من الثروة السمكية ، في حين يسوق 60 % داخل السوق المحلية، وهو ما يخلق نوعاً من التوزيع الغير العادل للثروة، إذ لا تصل الى كثير من المدن وإن وصلت فإنها تكون بأثمنة صاروخية وغير متناولة للمواطن البسيط الذي سيستغني عن الأسماك كما استغنى عن اللحوم و باقي المواد التي عرفت ارتفاعات متتالية.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/