"هاذي مافراس حتا واحد عاوتاني": اختفاء 21 مليارا من "مؤسسة الحسن الثاني"




التحليل السياسي:
نشرت صحيفة "الصباح" تفاصيل فضيحة مدوية مست إختلالات طالت مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج، ونقلت الصحيفة عن مصادرها معلومات تفيد باختفاء مبلغ مالي قيمته 21 مليارا و500 مليون، وجمود هياكل المؤسسة، لاسيما المجلس الإداري، الذي لم ينعقد منذ مدة طويلة وشهد وفاة عدد من أعضائه وتجاوز آخرين سن التقاعد.
ونسبة إلى مصدر الجريدة ذاتها فإن جمود المجلس الإداري ذاته منذ سنوات يجعل كل القرارات والبرامج والميزانيات غير قانونية، لافتقارها إلى مصادقة أعضائه.
المصدر ذاته أشار إلى استمرار كثيرين من موظفي المؤسسة ذاتها وأطرها في مواقعهم بعد أن تجاوزوا سن التقاعد، وتوقف عملية إرساء باقي هياكلها وفروعها التي ينص عليها الظهير المؤسس، مؤكدا أنه رغم مضي 26 سنة على إحداثها لم يتم تشكيل لجانها الجهوية في بلدان الإقامة.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/