وزيرة "ما كاينش الفقر في المغرب": تنتقي أخ لها في’التوحيد والاصلاح’ لمنصب مدير وكالة التنمية الاجتماعية




التحليل السياسي:
ضداً في المعايير القانونية للتعيين في المناصب العليا بالحكومة، وفي سابقة خطيرة تفجرت فضيحة مُدوية بوزارة “الحقاوي” للمرأة والأسرة والطفولة، حول منصب براتب سمين هو “مدير وكالة التنمية الاجتماعية”.
وانفردت الزميلة “برلمان” بنشر انتقاء “الحقاوي” لأحد أعضاء حركة “التوحيد والاصلاح” الدراع الدعوية لحزب “العدالة والتنمية” واعداده لمنصب مدير وكالة التنمية الاجتماعية، الذي يستوجب التوفر على معايير محددة، منها قضاء المرشح خمس سنوات مديرا مركزيا، وهي المعايير التي يتوفر عليها “الأخ”، سوى مرشح واحد فقط من بين المرشحين اذ قضى ثماني سنوات بالادارة.
ويُضيف المنبر، أن الوزيرة “الحقاوي” قررت تمديد المدة الزمنية لإعلان اسم الفائز بهذا المنصب، وذلك بهدف تسهيل عملية الفوز بالمنصب، لاطار ينتمي لحركة الاصلاح والتوحيد، واقتراحه على رئيس الحكومة، وهو فوز مستحق لفساد الشفافية وربط المحاسبة بالمراقبة لحكومة عبد الاله بنكيران.
وسبق للوزيرة الحقاوي أن عارضت مهرجان "موازين"  لتنقلب على تصريحاتها  بعذ ذلك حينما أصبحت وزيرة وقالت بأنها ليست ضد المهرجان، كما سبق وأن صرحت الوزيرة "الحقاوي" التي يسميها البعض ب"وزيرة ماكاينش الفقر"  في قبة البرلمان على ان مفهوم الفقر لا يوجد في المغرب والجميع "عايش بخير".


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/