إتهامات للرميد بمعادات الصحافة والتأثير على القضاء ضد المنتقدين



نددت جمعية حقوقية بما أسمته ‎الحرب بالوكالة لإسكات الأقلام المنتقدة والهجوم على حرية التعبير التي يقودها وزير العدل ‘مصطفى الرميد’.
واعتبرت جمعية ‘الدفاع عن حقوق الانسان’ أن ‘الرميد’ استغل وضعه القانوني للتأثير على الحكومة ووضع شكاية كوزير لدى القضاء، قبل أن يعمد الى الظهور فس برنامج متلفز للتعبير عن مواقفه قبل محاكمة أحد الصحافيين.
و هاجم حقوقيون حزب ‘العدالة والتنمية’ منهمين اياه بمحاربة جميع الأصوات الممتقدة والتي يعتبرها تعارض برنامجه السياسي والدعوي.
واعتبر هؤلاء أن ‘الرميد’ يستخدم وزارة العدل كجناح ردعي لكل من يصنف عدوا سياسيا كان أو إعلاميا.
و اتهم الحقوقيون أن ‘الرميد متورط في توقيع العقوبات السالبة للحرية في حق الصحافيين رغم نداءات المنظمات الدولية والوطنية.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/