احزاب السلطة توزع المناصب بينها، ولأبناء الشعب الزرواطة





التحليل السياسي:
كشفت معطيات شخصية عن توظيف كل من ‘خولة لشكر’ ابنة ‘ادريس لشكر’ الكاتب الأول لحزب ‘الاتحاد الاشتراكي’و ‘عمر اليازغي’ ابن ‘محمد اليازغي’ الكاتب الأول الأسبق لنفس الحزب بـ’صندوق الادياع والتدبير’، الذراع المالية للدولة، برواتب سمينة وفي مناصب لا تُخطر على بال.

كيفية التوظيف بصندوق CDG وأذرعه العقارية والمالية، لا تخضع لنفس مسطرة التوظيف بالوظيفة العمومية التي تُمكن جميع المغاربة من التساوي أمام فرص العمل والتقدم للوظيفة، بل لا يعرف مساطرها غير الوزراء السابقون والحاليون وأصحاب الهواتف ذات الأرقام المتشابهة.
‘عمر اليازغي’ تمت ترقيته بسرعة البرق بعد ثلاث سنوات فقط لمدير للقطب المالي، ورئيس حالي لشركة MEDZ احدى أكبر شركات الذراع المالية للدولة، طبعاً دون الاطلاع أو نشر طريقة ترقي ابن الاتحادي ‘اليازغي’.
‘خولة لشكر’ تم ادماجها بالصندوق كاطار بقطب التنمية، براتب سمين، ولا أحد يعرف كيف تقدمت للمنصب ومتى تم الاطلاع على شغور المنصب وأين.



شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/