الداخلية تستعد للتشطيب على حوالي 400 ألف ناخب سجلهم "البيجيدي" بعيدا عن أعين الداخلية من أجل اكتساح الإنتخابات




طفا تسجيل ‘العدالة والتنمية’ لعشرات الألاف من الناخبين بشكل مشبوه، على السطح ليعلن حرباً صامتة بين رئيس الحكومة ‘عبد الاله بنكيران’ و وزير الداخلية ‘محمد حصاد’.
واندلعت الحرب الصامتة بين الرجلين، عقب عزم الداخلية التشطيب على ما يقرب 400 ألف ناخب كشفت بيانات الوزارة أنها سُجلت بطريقة مشبوهة من طرف الحزب الاسلامي بعدما تم التعرف على مصدر تسجيل هذا الكم الضخم من الناخبين.
وتسببت الحرب الصامتة في تأجيل اخراج القوانين التنظيمية للانتخابات لعرضها على المجلس الوزاري برئاسة الملك على بعد أربعة أشهر فقط من الانتخابات التشريعية.
تسجيل ما يقرب 400 ألف ناخب أغضب وزارة الداخلية خاصة وأن البيانات الالكترونية كشفت أن ‘الجيش الالكتروني للعدالة والتنمية’ تمكن من تشجيل هذا العدد الكبير للاعداد لضمان أصواتهم بشكل مشبوه.
و لم يعلن حزبي ‘التجمع الوطني للأحرار’ و ‘الحركة الشعبية’ أي تضامن أو دعم لحليفهم الحكومي ‘العدالة والتنمية’ حول تسجيل هذا الكم الضخم من المواطنين في وقت قياسي، فيما أظهر حزب ‘التقدم والاشتراكية’ الشيوعي دعمه الكامل لحليفه الاسلامي في الدفاع عن حقه فس تسجيل هذا الكم من الناخبين.


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/