عبد العزيز المراكشي زعيم الجبهة يطالب مجلس الأمن بفرض عقوبات على المغرب



لم تمض سوى أيام قليلة على قرار مجلس الأمن الجديد القاضي بتمديد فترة تواجد بعثة "المينورسو"، على أراضي الأقاليم الصحراوية للمملكة، حتى عاد زعيم جبهة البوليزاريو إلى مطالبة مجلس الأمن بالإسراع في اتخاذ الخطوات اللازمة والعقوبات الصارمة على المغرب.

كما طالب محمد عبد العزيز، مجلس الأمن بالإسراع في العودة الفورية للمكون السياسي والمدني للمينورسو إلى الصحراء، مع وضع رزنامة عاجلة لتنفيذ مأموريتها التي حددها المجلس ووقع عليها طرفا النزاع.

زعيم الجبهة، شن هجوما لاذعا على حلفاء المغرب وأبرزهم فرنسا، خاصة بعد وقوفها إلى جانب المملكة خلال التطورات الأخيرة لقضية الصحراء، حيث وصف هذا الدعم بـ"المخجل من أجل فرض الأمر الواقع".

وبالمقابل، شكر المسؤول الأول في البوليزاريو، في رسالة وجهها للأمين العام لاتحاد العمال الجزائريين، (شكر) الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، مشيرا إلى أن الجزائر "ظلت مع كل أحرار العالم، تتشبث بلا تردد ولا تراجع بميثاق وقرارات الأمم المتحدة".
http://badil.info/76451-2/


شاركه على جوجل بلس

عن التحليل

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق

/* facbook popup*/